الأربعاء، 24 أكتوبر، 2012





 ما ۈرّى طيش الھوى غير الندم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق